نظارات جوجل – Google Glasses

 

في الآونة الأخيرة كثر الحديث عن نظارات جوجل ايجابياتها وسلبياتها ولاقى هذا الاختراع ترحيب بقدر ما لاقاه من استنكار بسبب تهديده للخصوصية ، قمت بالبحث عن كافة المعلومات عن هذه النظارات وأحبب أن أشارككم بهذا التقرير الذي آمل أن تجدوا فيه كل المعلومات وكل ماحرر عن هذه النظارات وتجدوا فيه كل الاجابات عن استفساراتكم حول هذا الاختراع الرائع.


مشروع نظارات جوجل – Google Glasses Project :
مشروع النظارات هو جزء من "Google X Lab" المختبر الذي عمل على العديد من التكنولوجيات المستقبلية الأخرى كالسيارة ذاتية القيادة. وتم الإعلان عن المشروع لأول مرة عبر "+Google" من طرف Babak Parviz مهندس كهربائي عمل أيضا على تثبيت شاشات العرض على العدسات اللاصقة، و Steve Lee مدير المشروع و"متخصص في التحديد الجغرافيSebastian Thrun الذي طور " Udacity" وهو برنامج مفتوح المصدر للتلاعب بالأصوات الرقمية بالإضافة إلى مشروع السيارة ذاتية القيادة.
بدأ تجريب المنتج في أبريل 2012، حيث نشرت النيويورك تايمز على صحيفتها أن النظارات ستكون متوفرة للجميع بسعر ما بين 250$ إلى غاية 600$ بنهاية العام ، لكن تقارير أخرى أشارت إلى عدم توفر النظارات للبيع قريبا. وارتدى Sergey Brin"أحد مؤسسي محرك البحث google" النموذج التجريبي من النظارات في الـخامس من أبريل 2012 في مناسبة "مؤسسة مكافحة العمى" في سان فرانسيسكو قبل أن يرتديه للمرة الثانية بشكله النهائي ويقدم المشروع للعلن بمؤتمر تيد في شباط 2013.
الهدف من المشروع :
النظارة ستنقل خبرة المستخدم إلى مستوى جديد يحرره من الأجهزة التقليدية مثل الكمبيوتر والمحمول والأجهزة اللوحية، عبر نظارة تضع العالم فى مجال رؤيته حيث اعتبر مطوروا المشروع أن تقييد يدي المستخدم أو اضطراره ليخفض رأسه ويقوم بالنقر بأصابعه على الجهاز كلما اراد اجراء اتصال أو الحصول على معلومات والعزل الاجتماعي الذي يمارسه على نفسه ليحرم نفسه من مشاهدة المناظر الجميلة اثناء تجواله لأنه مشغول بشاشة هاتفه و نظرة الشفقة على الأجسام الواقفة بنفس الوضعيات وهي تتعامل مع الهواتف كل ذلك كان السبب الرئيسي لأختراع النظارة لتحرر أيدي و عيون المستخدمين وحتى آذانهم.
تركيب النظارة :

هي عبارة عن كاميرا وشاشة ولوح يعمل باللمس وبطارية وميكروفون، مدمجين داخل إطار نظارة، بحيث تكون الشاشة فى مجال رؤيتك، ليمكنك تصوير فيديو والتقاط صور والبحث والترجمة وغيرها من المهام بأقل مجهود. الشاشة تم تصميمها بحيث لا تعيق مجال رؤيتك، وحسب جوجل فإن الشاشة هى معادل لشاشة عالية التحديد قياس 25 بوصة تراها من مسافة 8 أقدام، ويظهر عليها كل ما تحتاج لرؤيته من بيانات وصور وأفلام وغيرها.
أما الكاميرا المدمجة فتصور ما تراه بعينيك فعلياً من منظورك أنت، وتمكنك من التقاط صور أو فيديو لما تراه أمامك، ويمكن التحكم بها عن طريق إعطائها أوامر صوتية أو عن طريق اللوح اللمسى الموجود على أحد أذرع النظارة، أو عن طريق حركة يد مختصرة تفهمها النظارة وتنفذها.
كذلك فإن النظارة تصدر الأصوات عبر تقنية جديدة لنقل الصوت عبر عظام الجمجمة وصولاً إلى الأذنين ، والمفارقة أنه اذا أردت أن تسمع بشكل أفضل فما عليك إلا اغلاق الأذنين .
مواصفات Google Glass:
1- الكاميرا المدمجة تبلغ جودتها 5 ميجا بيكسل.
2- عمر البطارية يوم واحد فى حالة الاستخدام المعتدل وعدم تصوير الكثير من الفيديو.
3- ذاكرة مدمجة 16 جيجابايت.
4- مدعومة بخواص بلوتوث وواى فاى للاتصال ونقل الملفات.
5- غير مدعومة بخاصية GPS، حيث ستحتاج لهاتف بنظام أندرويد لأقصى استفادة من النظارة،أو أن تتصل بأى تليفون محمول به خاصية بلوتوث.
6- إطار النظارة مزود بغيارات من وسائد الأنف، وبها فتحة توصيل micro usb وشاحن.
7- النظارات متاحة فى خمس ألوان هى الأسود والبرتقالى والرمادى والأبيض والأزرق.

خصائص و مميزات Google Glass:
1- التقاط الصور والافلام ومشاركتها على الويب فورا .
2- استخدام برنامج جوجل للدردشة «Hangouts» للدردشة الجماعية بالفيديو مع اصدقائك، حيث ستريهم ما تراه بعينيك الآن.
3- استخدام خرائط جوجل «Google maps» للحصول على إرشادات الطرق عن طريق ربط الكاميرا بخاصية تحديد المواقع GPS فى تليفونك المحمول، باستخدام تطبيق خاص بالنظارة متوفر على الهواتف الذكية العاملة بنظام تشغيل أندرويد.
4- مشاهدة رسائلك القصيرة عبر النظارة ويمكنك الرد عليها عن طريق تقنية تحويل الصوت إلى كتابة. حيث ستمنحك هذه الخاصية إمكانية ترجمة الكلمات التى ينطقها الآخرون أمامك إلى اللغة التى تفضلها بشكل مكتوب على الشاشة.
5- استخدام التطبيقات السحابية أيضاً مثل جوجل درايف لحفظ الملفات بدون استخدام ذاكرة الكاميرا.
6- ستكون هناك العديد من التطبيقات التى تتيح فعل أشياء أخرى عديدة بالنظارة مثل تحديد أصدقائك فى الزحام، أو التطبيقات الاجتماعية مثل فيسبوك وتويتر، كما يمكنك أيضاً متابعة الأخبار حيث تظهر أمامك العناوين والصور وتاريخ نشر الخبر.
موعد طرحها بالأسواق:
سيتم بيع النسخ التجريبية من النظارة الآن بـ 1500 دولار أمريكى لمطورى التطبيقات، أما نسخة المستهلكين فبحسب جوجل سيتم طرحها أوائل العام القادم 2014 وتعمل جوجل على توفير نسخة من النظارة لتناسب من يرتدون نظارات طبية بالفعل. و تتوقع إحدى شركات الإحصاء العالمية وصول عدد الوحدات المباعة من نظارات جوجل الجديدة في العام 2016 إلى 10 ملايين نظارة تقريباً .
المخاوف من هذه النظارات :
بعد الإثارة التي أحس بها كل من شاهد طريقة عمل النظارة الجديدة والسهولة التي تقدمها في التصوير وتحميل الصورة والمحادثة عبر برامج الدردشة فضلاً عن إمكانية البحث عن المعلومات عبر محرك البحث جوجل، ولد إحساس جديد لدى العديد المتابعين للتطور الذي أحدثته جوجل، واتجه تفكيرهم إلى مستوى الخصوصية الذي سيحظون به في كل مرة يمرون بجاني أي من مستخدمي هذه التقنية الجديدة.
والآن وحتى قبل طرح النظارة رسمياً في الأسواق منعت بعض المتاجر والحانات في الولايات المتحدة الأمريكية ارتداء النظارة داخلها، حرصاً على خصوصية الزبائن في الداخل، ولكن ماذا عن الطرقات والأماكن العامة الأخرى؟ وهل ستمنع بعض الحكومات من طرح النظارة الجديدة في أسواقها؟
تتيح النظارة الجديدة من جوجل التقاط الصور والفيديو دون إطلاق أي صوت يدل على ذلك، مما يسمح بتصوير أي كان وفي أي وقت دون أن يعلم بذلك، كما تسمح للمستخدم بتحميل الصور الملتقطة إلى شبكة الانترنت بسرعة وسهولة تامة.
فيما يلي تسجيل لظهور النظارة بشكلها النهائي في مؤتمر Ted ، لمشاهدة العرض اضغط هنا .

المصدر

اترك تعليقاً