“باى بال” تضيف مصر رسمياً إلى قائمة الدول الداعمة لخدماتها

"باى بال" تضيف مصر رسمياً

أعلنت خدمة “باى بال” لتحويل الأموال عبر الإنترنت رسمياً إضافة مصر إلى قائمة الدول التي تدعمها خدمة “باى بال”، وذلك تنفيذاً لوعد الياس غانم مدير “باى بال” لشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وكان غانم كشف في شهر مارس الماضي أن شركته تخطط لإضافة مصر ولبنان إلى قائمة الدول العربية المتاحة فيها خدمات شركته قبل نهاية العام الجاري.

وأضيفت مصر إلى قائمة الدول التي يمكن لمواطنيها إنشاء حسابات رسمية لتحويل واستقبال الأموال عبر خدمة “باى بال”، إلا أن الخدمة لم تضم لبنان إلى قائمتها بعد.

وتضم الخدمة حالياً عدد من الدول العربية مثل السعودية والإمارات والكويت والبحرين وعمان والجزائر والأردن واليمن والمغرب وتونس، إلى جانب مصر.

تعد “باى بال” أحد أشهر خدمات تحويل الأموال عبر الإنترنت، كما تستخدمها العديد من مواقع التجارة الإلكترونية لإتمام عمليات الدفع الإلكتروني لمنتجاتها.

يذكر أن الياس غانم كان قد قدر حجم التجارة الإلكترونية في منطقة الشرق الأوسط بنحو 9 مليارات دولار أمريكي حسب إحصائيات العام الماضي، وتوقع تجاوزها حاجز 15 مليار دولار بحلول عام 2015، وهو الأمر الذي دفع خدمة “باى بال” لتوسيع تواجدها في المنطقة بإضافة دول عربية جديدة.

اترك تعليقاً